الدول الراعية للمبادرة الخليجية ترحب بتوقيع كل مكونات الحوار على حل القضية الجنوبية وتوضيحات بلاغ هيئة الرئاسة

رحبت الدول العشر الراعية للمبادة الخليجية ممثلة بالدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن ودول مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي بتوقيع كافة المكونات المشاركة في مؤتمر الحوار الوطني الشامل على وثيقة "حلول وضمانات القضية الجنوبية" و كذا بالتوضيحات الهامة الواردة في البلاغ الصادر عن اجتماع هيئة رئاسة مؤتمر الحوار الوطني المنعقد في السابع من يناير الجاري .

وأكد سفراء الدول الراعية للمبادرة الخليجية بصنعاء في بيان مشترك اصدروه مساء اليوم وتلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة منه :"إن التوافق القائم بين كافة المكونات المشاركة في مؤتمر الحوار يمثل دفعة نوعية وخطوة متقدمة في اتجاه إنجاح عملية الحوار الوطني وتنفيذ ما تبقى من بنود المبادرة الخليجية وفق آليتها التنفيذية ".

ورحب السفراء بالوصول الى هذه المرحلة الهامة في الحوار الوطني.. معبرين عن التطلع الى الانتهاء من الجلسة العامة الختامية وذلك قبل مناقشة ملف اليمن في اجتماع مجلس الأمن بتاريخ 28 يناير الجاري.

واثنى سفراء الدول العشر الراعية للمبادة الخليجية على روح التعاون والتوافق القائم بين كافة المكونات المشاركة في مؤتمر الحوار.. مؤكدين أن الدول الراعية للمبادرة الخليجية سوف تدين أية محاولات من شأنها أن تقوّض العملية الانتقالية في اليمن تماشيا مع قرارات مجلس الامن الدولي ذات العلاقة.

______
.. لتحميل نص وثيقة الحلول والضمانات للقضية الجنوبية



التعليقات