التقرير الأسبوعي لأنشطة وفعاليات مؤتمر الحوار للفترة 1 إلى 10يناير2014

حصاد ثري سجله الأسبوع المنصرم من أعمال مؤتمر الحوار الوطني الشامل، أوصل المؤتمر إلى لحظة التتويج. حيث استكملت الجلسة العامة الثالثة استعراض تقارير كل فرق العمل في المؤتمر، واستكملت المكونات السياسية التوقيع على الوثيقة الهامة الخاصة بالحلول والضمانات للقضية الجنوبية.

التوافق كان عنوان النجاحات الكبيرة التي حققها المسار الزمني لأعمال الأسبوع الماضي الذي وضع مؤتمر الحوار على قضبان محطته الأخيرة التي ستنطلق به باتجاه التأسيس الجاد لدولة يمنية مدنية حديثة.. إلى الحصاد:

رئاسة المؤتمر

  • أصدرت هيئة رئاسة مؤتمر الحوار مساء يوم الثلاثاء 7 يناير اجتماعاً بلاغاً صحفياً تضمن التأكيد على أن مخرجات المؤتمر ووثائقه كافة والتي ستشكل محددات للدستور القادم لا يمكن لها أن تتعارض مع المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية ومبادئها العامة ومع قراري مجلس الامن 2014 و 2051.. وأن  مخرجات المؤتمر ووثائقه كافة لن تؤسس لأية كيانات شطرية أو طائفية تهدد وحدة اليمن وأمنه واستقرار ، وبأنها ستضمن حلاً عادلاً وشاملاً للقضية الجنوبية في إطار دولة موحدة على اساس اتحادي وديمقراطي وفق مبادئ العدل والقانون والمواطنة المتساوية.. كما تضمن التأكيد أن مخرجات المؤتمر ووثائقه كافة تهدف إلى معالجة مظالم ضحايا الصراعات السياسية كافة، وفي حدود إمكانيات الدولة وفي إطار مبادئ العدالة الانتقالية والمصالحة الوطنية.. وكذا ضرورة تضمين الدستور الجديد نصوص قاطعة تصون وحدة اليمن وهويته أرضاً وإنساناً وتمنع أية دعاوى تخل بذلك.(نص البلاغ).
  • برعاية وحضور الأخ الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية رئيس مؤتمر الحوار الوطني الشامل.. وقعت بقية المكونات المشاركة في مؤتمر الحوار الوطني الشامل يوم الأربعاء 8يناير على وثيقة الحل العادل للقضية الجنوبية. حيث وقع على الوثيقة ممثلو كل من المؤتمر الشعبي العام وأحزاب التحالف الوطني الديمقراطي وحزب اتحاد الرشاد ومن تبقى من مكوني المرأة ومنظمات المجتمع المدني لتكون بذلك جميع المكونات المشاركة في مؤتمر الحوار قد وقعت على هذه الوثيقة. (تفاصيل).
  • عقب استكمال توقيع كل المكونات السياسية على وثيقة الحلول والضمانات للقضية الجنوبية انهال خلال يومي الخميس والجمعة 9-10 يناير سيل من بيانات الترحيب بالتوقيع والتأييد لهذه الخطوة الهامة من مجلس النواب، ومجلس الشورى، ومن الدول العشر الراعية للمبادرة الخليجية.

الجلسة العامة الثالثة

  • واصل مؤتمر الحوار الوطني الشامل أعمال جلسته العامة الثالثة الأربعاء 1يناير برئاسة نائب رئيس مؤتمر الحوار سلطان العتواني. واشتملت الجلسة جانبين، تضمن الأول عرض ردود رئيس فريق بناء الدولة الدكتور محمد مارم على بعض ملاحظات المكونات السياسية والاجتماعية على تقرير الفريق، فيما شمل الجانب الثاني استعراض الجزء الأول من تقرير فريق العدالة الانتقالية. في الجلسة بدأ رئيس فريق العدالة الانتقالية الدكتور عبد الباري دغيش  باستعراض الجزء الأول المتمثل في 44 مادة من الموجهات والمحددات الدستورية والقانونية والقرارات التي شملها التقرير، على أن يستكمل استعراض بقية التقرير في جلسة السبت القادم. (تفاصيل)
  • واستكملت الجلسة العامة لمؤتمر الحوار الوطني الشامل يوم السبت 4يناير استعراض تقرير فريق العدالة الانتقالية وشرعت في مناقشته والاستماع لملاحظات المكونات على بنوده. وفي الجلسة التي انعقدت اليوم برئاسة  محمود الجنيد استكمل رئيس فريق العدالة الانتقالية الدكتور عبد الباري دغيش استعراض مواد التقرير النهائي للفريق، ثم فتح باب النقاش للمكونات لإبداء ملاحظاتها. المتحدثون أشادوا عالياً بالجهد الكبير الذي بذله الفريق في التعامل مع بنود العدالة الانتقالية وفقاً للمعايير الدولية وبما يتوافق مع الخصوصية اليمنية، وهو ما جعل مخرجات الفريق تتناغم والحاجة اليمنية الملحة في معالجة كل آثار الانتهاكات الماضية في شتى محطات التاريخ الحديث، ويجعلها كذلك قابلة للتطبيق. (تفاصيل)
  • واصلت الجلسة العامة الثالثة يوم الأحد 5 يناير أعمالها برئاسة عضو هيئة الرئاسة محمد قحطان، بالاستماع إلى مداخلات وملاحظات المكونات على تقرير فريق عمل العدالة الانتقالية. وأشادت المكونات بتقرير الفريق والجهود التي بذلت للتوصل إلى قرارات ومحددات ومبادئ دستورية وقانونية تؤسس ليمن جديد قائم على العدالة والمساواة، معتبرة التقرير أحد أهم التقارير التي تساهم مخرجاته في صناعة التغيير الحقيقي الذي ينشده اليمنيون. وأشارت المكونات إلى أنه لا مستقبل دون تسامح والوقوف أمام قضايا المستقبل بجدية، مشددين على ضرورة أن تكون القرارات التي شملها تقرير فريق العدالة الانتقالية بمسار واحد تعالج الجراح وتضمن جبر الضرر للضحايا وتعوض المتضررين دون استثناء أو تمييز.(تفاصيل)
  • استكملت الجلسة العامة الثالثة لمؤتمر الحوار، يوم الاثنين 6 يناير الاستماع لمكونات المؤتمر حول تقرير فريق عمل العدالة الانتقالية وفي الجلسة التي عقدت برئاسة أبوبكر باذيب، أثنت المكونات على التقرير وثمنت ما تضمنه من القرارات والموجهات الدستورية والقانونية والتوصيات، بشأن محور من أهم محاور التأسيس لدولة يمنية جديدة متجردة من كل آثار الصراعات والانتهاكات الماضية، ومنطلقة على أرضية من التسامح والمصالحة والشراكة الجمعية في إرساء صرح الحكم الرشيد.(تفاصيل)
  • واصلت الجلسة العامة الثالثة أعمالها يوم الثلاثاء 7 يناير برئاسة نائب رئيس مؤتمر الحوار ياسين مكاوي،  بالاستماع إلى تعقيب رئيس فريق العدالة الانتقالية الدكتور عبد الباري دغيش حول الملاحظات التي قدمتها المكونات على تقرير الفريق. وأكد دغيش أنه سيتم استيعاب تلك الملاحظات وستؤخذ بعين الاعتبار، مشيرا إلى الجهود الكبيرة التي بذلها الفريق في إعداد التقرير بحكم صعوبة وحساسية المواضيع التي تم مناقشتها. وتحدث الدكتور دغيش عن الخطوات التي ستلي مؤتمر الحوار الوطني، مطمئناً في هذا الصدد كافة أبناء المجتمع بأن هيئة العدالة الانتقالية ستكون ملزمة بقبول ومعالجة الملفات التي ستقدم إليها من الأفراد أو الجماعات المنتهكة حقوقهم دون تمييز مكاني أو زماني. (تفاصيل)
  • ناقشت الجلسة العامة في جلستها يوم الأربعاء 8 يناير تقريراً عن أوضاع المغتربين اليمنيين مقدم من وزارة شؤون المغتربين ضمن أعمال الجلسة العامة الثالثة التي واصلت انعقادها اليوم برئاسة نائب رئيس مؤتمر الحوار سلطان العتواني. وشددت المداخلات على أهمية إعادة الاعتبار للمغترب اليمني واعادة كرامته وذلك من خلال إعادة النظر في القوانين المتعلقة بالمغتربين وبما يكفل حقهم في الرعاية والعناية، ووضع قاعدة بيانات لطالبي العمل في الخارج، فضلا عن اجراء المسح الشامل للمغتربين وإعادة النظر في مكاتب التشغيل في السوق اليمنية. (تفاصيل)
  • صدر عن مؤتمر الحوار الوطني الشامل في جلسته العامة المنعقدة يوم الأربعاء الموافق 8 يناير، بيان أيد فيه البلاغ الصادر عن هيئة رئاسة المؤتمر بتاريخ 7 يناير 2014، وأكد مؤتمر الحوار الوطني الشامل بالإجماع على النقاط التالية: إن مخرجات المؤتمر ووثائقه كافة والتي ستشكل محددات للدستور القادم لا يمكن لها أن تتعارض مع المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية ومبادئها العامة ومع قراري مجلس الامن 2014 و 2051.. وأن  مخرجات المؤتمر ووثائقه كافة لن تؤسس لأية كيانات شطرية أو طائفية تهدد وحدة اليمن وأمنه واستقراره، وبأنها ستضمن حلاً عادلاً وشاملاً للقضية الجنوبية في إطار دولة موحدة على اساس اتحادي وديمقراطي وفق مبادئ العدل والقانون والمواطنة المتساوية.. وأن مخرجات المؤتمر ووثائقه كافة تهدف إلى معالجة مظالم ضحايا الصراعات السياسية كافة، وفي حدود إمكانيات الدولة وفي إطار مبادئ العدالة الانتقالية والمصالحة الوطنية.. وضرورة تضمين الدستور الجديد نصوص قاطعة تصون وحدة اليمن وهويته أرضاً وإنساناً وتمنع أية دعاوى تخل بذلك.. واعتبر المؤتمر هذا البيان وثيقة من وثائق مؤتمر الحوار الوطني الشامل. (تفاصيل)

لجنة التوفيق

عقدت لجنة التوفيق بمؤتمر الحوار الوطني الشامل اجتماعاً ظهر الثلاثاء 7يناير برئاسة نائب رئيس المؤتمر ياسين مكاوي. في الاجتماع ناقشت اللجنة التقرير المرفوع إليها من فريق بناء الدولة، كما ناقشت ملاحظات المكونات على تقريري فريقي بناء الدولة والعدالة الانتقالية المقدمة إلى اللجنة من الجلسة العامة الثالثة. وكان على جدول أعمال الاجتماع مناقشة هيكل الوثيقة النهائية للحوار، علاوة على العديد من المواضيع.

الأمانة العامة

  • التقى الأمين العام لمؤتمر الحوار الوطني الشامل الدكتور أحمد عوض بن مبارك، صباح الخميس 2يناير بالأخ محافظ محافظة مأرب الشيخ سلطان العرادة. الأمين العام أطلع محافظ مأرب على آخر المستجدات في المؤتمر. ومحافظ مأرب يؤكد أن الإنسان في مأرب حاله من حال إخوانه في اليمن ومعاناته من صلب معاناتهم. وأن الحوار فرصة تاريخية لتصحيح مسار الأمور.
  • شارك الأمين العام لمؤتمر الحوار الوطني الشامل الدكتور أحمد عوض بن مبارك صباح الأحد 5يناير في افتتاح معرض المشغولات اليدوية والحرفية الذي تنظمه وزارة الثقافة بالتعاون مع المركز الوطني للحرف اليدوية، لمدة يومين. وطاف الأمين العام ومعه وزير الثقافة الدكتور عبدالله عوبل، ونائب وزير الثقافة هدى أبلان بأجنحة المعرض الذي يضم منتوجات يدوية وأشغال حرفية من إبداعات المركز الوطني للحرف اليدوية التابع لوزارة الثقافة.
  • حضرت النائب الأول لأمين عام مؤتمر الحوار الوطني الدكتورة أفراح الزوبة افتتاح ورشة العمل الاولى لمشروع القيادات النسائية تساند الفترة الانتقالية بمختلف مراحلها الذي دشنته صباح الأحد 5يناير المؤسسة الوطنية للتنمية وحقوق الانسان صباح اليوم تحت شعار مشاركة المرأة في صناعة مستقبل اليمن استحقاق يجب الوصول اليه. ودعت الزوبة إلى استمرار الضغط من أجل الحفاظ على المكاسب التي حققها المؤتمر بخصوص قضايا المرأة وحقوقها المصوت عليها في مؤتمر الحوار الى ان تصاغ بشكل قوي في الدستور القادم. وقد ادارت وحضرت الورشة عدد من عضوات مؤتمر الحوار وشاركت في الورشة عشرون إعلامية وناشطة حقوقية مجتمعية.
  • التقى الأمين العام لمؤتمر الحوار الدكتور أحمد عوض بن مبارك ظهر يوم الاثنين 6يناير القائم بالأعمال في السفارة الألمانية السيد توبياس أيشنر. وقد استمع أيشنر لشرح مفصل حول تطورات المؤتمر، خصوصاً فيما يتعلق بتطورات تقديم تقرير العدالة الانتقالية للجلسة العامة الثالثة بالإضافة لمستجدات التوقيع على وثيقة الحلول والضمانات للقضية الجنوبية.
  • شاركت النائب الأول لمؤتمر الحوار الوطني الشامل الدكتورة أفراح الزوبة في فعاليات المنتدى الحواري حول مخرجات التعليم النهائية لمؤتمر الحوار الوطني الذي نظمه عصر الاثنين 6يناير ملتقى صناع الحياة وشارك فيه مائة شابة وشاب من 10كليات في جامعة صنعاء الشابات والشباب ودعت خلال اللقاء الشباب والشابات إلى أن يؤسسوا قناعاتهم حول مخرجات مؤتمر الحوار استناداً إلى الوعي الكامل بها أولاً، وفهمها من خلال البحث والتمحيص ومن ثم تبنيها والترويج لها والدفاع عنها.
  • التقى الأمين العام صباح الثلاثاء 7يناير القائمة بأعمال سفارة الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن كارين ساساهارا. وأطلع بن مبارك الديبلوماسية الأمريكية على مستجدات المؤتمر وسير أعماله، موضحاً أن الجهود الجماعية لهيئة رئاسة المؤتمر والأمانة العامة ولغالبية المكونات في المؤتمر تنصب في سرعة استكمال المهام والقضايا المعلقة من أجل اختتام المؤتمر.
  • التقى الأمين العام الدكتور أحمد عوض بن مبارك ظهر الثلاثاء  7 يناير سفيرة المملكة المتحدة في صنعاء جين ماريوت. وفي اللقاء أكد بن مبارك توافر إرادة جمعية لدى الغالبية العظمى من مكونات مؤتمر الحوار لاختتامه بأعلى مستوى من النجاح الذي يرتقي بمستوى مخرجاته إلى مستوى الطموحات العامة للشارع اليمني التواق إلى حالة شاملة من الاستقرار والتنمية المستدامة، وعبر عن اعتقاده بأن ماتم التوصل إليه حتى اللحظة نجاحاً غير مسبوق في التاريخ اليمني الحديث خاصة أن المؤتمر لم يكن حواراً بين سلطة ومعارضة بل مظلة عامة جمعت كل المكونات السياسية والمجتمعية في حوار عنوانه الأهم يمن جديد معافى من كل صراعات الماضي.
  •  أعلن الأمين العام للمؤتمر الأربعاء 8 يناير بأن كل مكونات المؤتمر قد وقعت على وثيقة الحلول والضمانات للقضية الجنوبية. وأوضح في تصريح لـ(المركز الإعلامي) بأن كل المكونات السياسية والاجتماعية الممثلة في المؤتمر قد استكملت التوقيع على وثيقة الحلول والضمانات للقضية الجنوبية، ولم يبق أي مكون خارج من مكونات المؤتمر خارج دائرة التوافق على هذه الوثيقة. وأشاد بن مبارك عالياً بالحرص الجمعي لدى كل المكونات على إنجاح المؤتمر والخروج بمخرجات تمثل سفينة النجاة للوطن باتجاه آفاق أرحب يؤسس فيها الجميع وبشراكة جمعية أركان دولة اليمن الجديد.
  • أطلع الأمين العام الدكتور أحمد عوض بن مبارك الخميس 9 يناير سفراء الدول العشر الراعية للمبادرة الخليجية على مستجدات المؤتمر وتطوراته، والاستعدادات الجارية لانعقاد الجلسة الختامية. وفي اللقاء الذي جمع بن مبارك بالسفراء عرض ماتم إنجازه حتى اللحظة خاصة في محور القضية الجنوبية، ووصول كل المكونات إلى توافق وطني شامل بخصوص وثيقة الحلول والضمانات للقضية الجنوبية، ومايشكله هذا النجاح من انفراجة في المشهد السياسي، وتأثيره على سواه من القضايا، مؤكداً توافر إرادة وطنية كبرى للسير في تحويل مخرجات المؤتمر إلى إنجازات واقعية تؤهل اليمن للتأسيس للدولة المدنية الحديثة. وقد أشاد السفراء بما تحقق مثمنين عالياً التوافق الذي تحقق باستكمال توقيع كل مكونات مؤتمر الحوار على وثيقة حلول وضمانات القضية الجنوبية، ومشيدين بالحكمة اليمنية التي دائماً ما تتجلى في اللحظات الحرجة. وجدد السفراء مساندتهم لمسارات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، ودعمهم جهود وتوجهات رئيس الجمهورية رئيس مؤتمر الحوار عبدربه منصور هادي التي كان لها الدور الأبرز في تحقيق هذه الإنجازات.

فعاليات مساندة

  • نفذ رُسُــل الحوار بالتعاون مع مجلس شباب شبوة في 1يناير ندوة توعوية تركزت حول تحفيز المواطنين للمشاركة في بناء الدولة المدنية الحديثة باعتبارها مطلب كل مواطن يمني بمشاركة 150 مشاركاً ومشاركة من أبناء محافظتي شبوة ومارب. وفي الندوة التي أقيمت بمديرية العين محافظة شبوة تحدث عبد الكافي الأرياني من فريق رسل الحوار عن الدستور كونه يمثل الأسُس المتينة لأي دولة، سواءً كانت فدرالية أو مركزية, وأشار إلى أن الدستور هو وثيقة يضعها المجتمع ويلتزم بها الحاكم.
  • أطلقت مؤسسة وجوه للإعلام والتنمية في 2يناير جلسات استماع مفتوحة يناقش فيها أعضاء مؤتمر الحوار الوطني المواطنين مخرجات الحوار الوطني ومختلف القضايا التي ناقشها المؤتمر. وقد استعرض في الجلسة الأولى التي ستنظم بشكل أسبوعي ممثلا مكوني الشباب ومنظمات المجتمع المدني شذا الحرازي، وطارق مخرجات فريقي العدالة الانتقالية والهيئات المستقلة.
  • نظم قسم العلوم السياسية بكلية التجارة جامعة صنعاء في 2يناير حلقة نقاشية حول مخرجات اللجنة المصغرة المنبثقة عن فريق القضة الجنوبية بمؤتمر الحوار الشامل.. شارك فيها عدد من الاكاديميين والباحثين والمهتمين. تناولوا في نقاشاتهم ومداخلاتهم تحليل مضامين الحلول والضمانات الواردة في الوثيقة والتي تستهدف المعالجة الجذرية للقضية الجنوبية.
  • اختتمت اليوم بمحافظة تعز ورشة عمل خاصة بمخرجات الحوار الوطني لفريقي العدالة الانتقالية والحقوق والحريات نظمتها منظمة صدى الخيرية للتنمية والتأهيل بالتعاون مع مؤتمر الحوار الوطني في اطار مشروع التوعية بمخرجات الحوار الوطني الشامل. وناقشت الورشة على مدى خمسة أيام بمشاركة 20 مشاركاً من مختلف المكونات والفعاليات المجتمعية بالمحافظة مخرجات فريقي العدالة الانتقالية والحقوق والحريات بمؤتمر الحوار الوطني ،وكذا الوقوف عند الضمانات الخاصة بتنفيذ المخرجات على ارض الواقع وبالمناسبة.

 



التعليقات