جلسة حوارية وتوعوية حول الدستور والنظام الاتحادي والكوتا بصنعاء

21 أكتوبر 2014 / المركز الاعلامي

عقدت اليوم بصنعاء جلسة حوارية وتوعوية موسعة حول الدستور والنظام الاتحادي والكوتا، نظمها مركز تعز لحقوق الانسان بمشاركة أربعين مشاركاً ومشاركة من طلاب الجامعات ومنظمات المجتمع المدني والاعلاميين.

 وفي افتتاح الجلسة أشار نائب مدير مشروع استجابة ـ اليمن/شكيب عثمان إلى أهمية تنفيذ مخرجات الحوار الوطني باعتبارها المخرج الوحيد والآمن للخروج باليمن إلى بر الأمان.. لافتاً إلى أن الدستور الجديد كفيل بحل معادلة الثروة والسلطة التي تسببت بالصراعات خلال فترة العقود الماضية. 

 وتطرق إلى أهمية عقد مثل هذه اللقاءات الحوارية والتوعوية لمعرفة الدستور القادم و النظام الاتحادي  والكوتا.

 بدوره أكد منسق المشاركة المجتمعية في الأمانة العامة للحوار إبراهيم الجبري أن ما يحدث من صراعات حالية وما يمر به الوطن من أزمة لن يحل إلا عن طريق تنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل الذي عالج مختلف القضايا الوطنية.

  فيما أشار رئيس مركز تعز لحقوق الانسان نبيل الصلوي إلى أن جلسة الحوار تنفذ في إطار أنشطة مشروع "أعرف دستورك" الذي ينفذه المركز ويهدف إلى توعية الشباب بالدستور وأهميته والنظام الاتحادي والكوتا.



التعليقات