قضايا ذات بعد وطني والمصالحة الوطنية والعدالة الإنتقالية

سيقرر مؤتمر الحوار الوطني الخطوات اللاحقة التي تهدف إلى تحقيق المصالحة الوطنية والعدالة الانتقالية والإجراءات التي تكفل عدم تكرار خروق حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني في المستقبل. ولدعم هذه المداولات، ستتولى الأمم المتحدة التكليف بإعداد ورقة تناقش الجهود الحالية للسعي من اجل تحقيق المصالحة الوطنية والعدالة الانتقالية في اليمن. كما أنها ستتناول أيضا مبادرة مجلس التعاون الخليجي والآلية التنفيذية والجهود المبذولة لصياغة قانون العدالة الانتقالية ( أو القانون ذاته في حالة صدوره حينها)ز والأهم من ذلك، ستتناول الورقة شرح مجالات السياسات الحكومية التي يمكن النظر في تبنيها بما في ذلك الدعم للضحايا وأسرهم، الاعتراف بالخروق والتعويض على الخسائر والأضرار والضمانات الدستورية والقانونية لمنع تكرار الخروق لحقوق الإنسان.
- قضايا النازحين وسبل معالجتها
- استرداد الاموال والاراضي المنهوبة في الداخل والخارج بسبب اساءة استخدام السلطة
مكافحة الارهاب
- الصراعات السياسية السابقة والانتهاكات الحقوقية المرتبطة بها
- قضايا وحقوق المخفيين قسرا
- انتهاكات حقوق الانسان التي حصلت في العام 2011